الأحد، 23 يناير 2011

المثقفون العرب بين الصوت والسوط

قال فهمي هويدي كلمة رائعة وهو يصف حال المثقفين العرب بعامة والتونسيين بخاصة، وتحولهم من تمجيد بن علي إلى توبيخه وسبه، حيث قال: "إذا لم يستطع المثقف أن يكون صوتا للحق فلا ينبغى له أن يكون سوطا للباطل.

الثلاثاء، 11 يناير 2011

هوان المناصب الكبرى أغرى بنا السفهاء

لا أدري أأحمق هو بابا الفاتيكان، أم أن وهن أداء لابدنا في سياستيها الداخلية والخارجية قد أغرى بنا السفهاء أمثاله ليتدخلوا في شؤوننا على هذا النحو الذي دعا فيه دول العالم المسيحي للتدخل لاجل نصرة مسيحيي بلادنا. أنا على قناعة بأننا مسؤولون عما يحدث لنا. فمطية تأبى أن يقول لا لممتطيها تستأهل جراح السياط التي تذللها.

الاثنين، 10 يناير 2011

الشريعة أم الوحدة.. بدائل كان على السودانيون أن يفكروا بها مليا

أعجبتني كلمة قالها المحامي الإسلامي السوداني كمال إمام أحمد مفادها أن الوحدة بالنسبة للسودان ضرورة، أما تطبيق الشريعة كنظام جنائي فمن الكماليات، وأنه كان على السودانيين حسم الاختيار لصالح الوحدة بموجب مقدمة كل تفكير عقلاني رشيد. كل ما أعيبه على هذه الكلمة أنها جاءت متأخرة كثيرا.

الأربعاء، 5 يناير 2011

تفجيرات الأسكندرية والمسؤولية التاريخية

برأيي أن سبب تفجيرات الأسكندرية يكمن في أن الحكومة المصرية أعطت الكنيسة ما لا يجب إعطاؤه في الوقت الذي لم تمنحها ما ينبغي منحه. وهو ما يجعلهما معا مسؤولين عما حدث. أما حقوق الأقباط ورفضهم التمييز ضدهم فهي أمور ينازعهم فيها ألا عدو للوطن.

الثلاثاء، 4 يناير 2011

معز مسعود: لا يجب أن نحقق للفاعل هدفه

شكرا لمقولة الداعية البارز معز مسعود الذي نبهنا لضرورة ألا ندع الإرهابي ينجح في تحقيق هدفه. وأكتب هذا الشكر بالنظر لحالة الغضب القبطي المفهوم، وحوادث الصدام الطائفي المقيتة التي شهدتها محافظة القليوبية. برأيي؛ يجب أن نتعلم كيف نصون وطننا لا أن نمزقه.

الاثنين، 3 يناير 2011

الوحدة الوطنية.. من أروع ما شاهدت

من أروع ما شاهدت عقب تفجيرات الأسكندرية المجرمة؛ تلك الروح من التضامن والفداء التي كان أبرز تجليها فكرة الدروع البشرية المسلمة لحماية الكنائس ليلة 07-01-2011، برغم معرفة الجميع أن الإرهابيين لن يفرقوا حال تخطيطهم بين مسلم ومسيحي، كما حدث من قبل.

الأحد، 21 نوفمبر 2010

في دواعي تجدد الخطابات الاجتماعية

قال المفكر عبد العزيز الحيص في مقاله "بين وعي الفهم ووعي النضال": "الألم الشديد وفداحة التكلفة التي يدفعها الناس تبعاً لأزمة كبيرة تمر عليهم هو ما يدفعهم إلى المراجعة وإعادة التفكير, فتتولد بذلك الخطابات الجديدة وتروج لدى الناس تبعاً لبحثهم عن المخارج والحلول".

السبت، 20 نوفمبر 2010

الحيص وتبدل مفهوم القوة المقبولة

يقول عبد العزيز الحيص في رؤيته للإصلاح: "المجال الحيوي لعلاقات القوة قد تبدل اليوم. لم يعد موجوداً في فم البندقية والمدفع, بقدر ما يتمظهر في علاقات ضغط وذكاء وهيمنة ورأي عام ومصالح.. وهذا ما يجلّي الدور المهم لهذه الطبقة, والمتمثل في تفكيك خطابات الهيمنة ثقافيا من أجل تقديم بديل واع ومستنير, يحسن القصد إلى قضاياه, ولا يُستلَب عبر صراعيات زائدة أو نضاليات متكلفة".

الاثنين، 8 نوفمبر 2010

فيلم أمريكي.. في منتهى الروعة

شاهدت الليلة فيلما أمريكيا أنتج في عام 2000، بطولة كيفين سبيسي وهيلين هانت، وطفل أكثر من معجزة اسمه هالي جويل أوزمينت، والفيلم اسمه: Pay It Forward. إن أردتم أن تعرفوا قيمة فعل الخير بصورة جميلة فشاهدوا هذا الفيلم، واطلبوا ممن تتوسمون فيهم الخير مشاهدته. سيذهلكم كيف يؤثر إيجابيا في وجدانكم، ويجعلكم تستشعرون الأمل في التغيير والإصلاح ممكنا من خلال براءة طفل صغير أراد أن يصنع فارقا في حياته؛ ولم يكد يبلغ 8 سنوات. أول إبداع درامي أمريكي يذهلني كان من نصيب هذه المخرجة Mimi Leder.

الأحد، 7 نوفمبر 2010

شطب عمال إخوان الأسكندرية في انتخابات مجلس الشعب

قرأت اخبارا اليوم عن اتجاه الدولة نحو شطب مرشحي جماعة الإخوان على جميع مقاعد العمال في محافظة الأسكندرية دون حتى الاستناد لاحكام القضاء الإداري التي قضت بعدم صحة وضع شعار "الإسلام هو الحل" على دعايتها الانتخابية، بينما يقضي القانون بتحويل مرشح العمال المعترض على فئته إلى مرشح فئات. والمشكل أن من بين المرشحين أعضاء فعليين في مجلس الشعب. لا أدري لماذا لمتمتنع عن المشاركة في الانتخابات لتشارك في الموقف التاريخي الرافض للمشروعات السياسية التخريبية؟ وهل عقدت صفقة مع النظام تأتي هذه العمليات الحكومية في تغطيتها؟ كله في السياسة جائز.

الأربعاء، 15 سبتمبر 2010

البنك الدولي وسياسات الإفقار


بعد إعلان عودة وزير المالية د. يوسف بطرس غالي لصندوق النقد الدولي، وترشيح وزير الاستثمار د. محمود محيي الدين لنفس المؤسسة في منصبين رفيعين، وذلك في أعقاب ممارساتهما التي أدت لتعميق الفقر في مصر وبيع أصولها، قكتب الدكتور نادر فرجاني مقالا في صحيفة الدستور قال فيه: "إذن عاد «يوسف» للصندوق بعد أن نفّذ مهمته بنجاح، ولكن «محمود» قدّم أوراق اعتماده للبنك الدولي، وقد قُبلت!".

الأحد، 12 سبتمبر 2010

الشر الأبيض.. علو صوت اليمين في أوروبا

من مأثورات أ. فهمي هويدي هذا الأسبوع: "هذا البغض الغربي للعالم الإسلامى وديانة المسلمين ليس معرفيا فحسب، لكن له بعد وثيق الصلة بالاستعلاء والشعور بالتفوق العرقى والحضارى. وهو ما فصل فيه الفيلسوف الفرنسى المسلم روجيه جارودى فى كتابه حوار الحضارات، حين وصف الاستعلاء الغربى على المسلمين بأنه «الشر الأبيض»".

الجمعة، 10 سبتمبر 2010

الانتصار لحرية التعبير على حساب حرية العقيدة

من مقالات نبيل شبيب: "إن أزمة العلمانية الغربية مع نفسها؛ وبخاصة مع انتصارها لحرية دون أخرى؛ وبالأحرى الانتصار لحرية التعبير على حرية العقيدة؛ تكشف نقاط الضعف المحورية فيها، وتكشف أنّ فترة تألّقها التاريخية بديلا عن الاستبداد الكنسي، قد مالت إلى الغروب، وأن ما سيطلّ في مشرق الوجود البشري لن يحمل اسمها".

الأربعاء، 8 سبتمبر 2010

موجز شريعة الإسلام في نشره والدعوة إليه

كنت أقرأ كتاب فضيلة الشيخ محمد  الغزالي رحمه الله: من هنا نعلم، ووجدت كلمة جميلة، أغلبنا يعرفها، لكني اعيد سطرها هنا لأنها موجزة لعموم تشريعات الإسلام في المبادأة بالحرب والفتوح، يقول: "ثم جاء الإسلام، وساح حملته في آفاق العالم، يعرضون على الناس آياته، ويلطمون الجبارة الذين أوصدوا الأبواب على التقاليد البالية؛ ثم دفعوا بالأمم وراء حواجزها. وتفرست الأمم في ملامح هذا الدين الجديد، ومحصت عناصره، فلما اطمأنت إليه بدأت تطرح ما ورثت وتأخذ ما عرفت". رحمه الله.

الاثنين، 16 أغسطس 2010

كم أخشى على مصر من المغامرين

أوقفت الاجهزة الأمنية سفينة ملأى بالمتفجرات قادمة من دولة الاحتلال الصهيوني، يملكها ابن مطران مدينة بورسعيد المصرية؛ لتفتح باب فهم ظهور الأسلحة بوفرة في أيدي الرهبان والرعايا المسيحيين مع كل طارئ يتعلق بالكنيسة. كم أخشى على مصر من المغامرين غير مدركي ذرائع المصالح الاستعمارية التي تستهدف تفكيك مصر.

السبت، 31 يوليو 2010

قلة التحديث بسبب الإحباط

فليعذرني قارئ هذه المدونة - إن كان لها زوار غيري - إذا لم يكن تحديثها مستمرا بانتظام. فسبب عدم الانتظام أنه كثيرا ما يسبب لي المجال العام في مصر الحبيبة قدرا مهولا من الإحباط ينوء به كاهلي. وبخلاف هذا؛ تقبلوا فائق تقديري،،

الاثنين، 26 يوليو 2010

كلمة أعجبتني.. في بناء التوافق الوطني


حين اختلفت القوى السياسية المويتانية حول عملية ضد تنظيم القاعدة تمت في ظروف ملتبسة؛ خرج الحزب الحاكم هناك ببيان أعجبتني بعض كلماته التي تقول: "هناك لحظات في حياة الأمم "محجوزة سلفا لمواقف الإجماع الوطني وللاستعلاء على التجاذبات الحزبية المألوفة، وإذا كان هناك داع موضوعي للتقييم والمساءلة فليكن ذلك بعد انتهاء المعركة".

الأحد، 25 يوليو 2010

كلمة أعجبتني.. في رفض التمييز على خلفية الدين


أعلن النائب البريطاني فيليب هولوبون رفضه لقاء الناخبات المسلمات المنقبات من دائرته؛ ووعد ببحث مطالبهن إن قدموها مكتوبة. وفي مواجهة هذا التمييز؛ صرح مدير الشؤون القانونية في منظمة ليبرتي: جيمس وليش إلى أن "الدين قضية مشروعة من حيث المناقشة، ولكنه – في المملكة المتحدة على الأقل - ليس قاعدة قانونية للتمييز".

الأربعاء، 2 يونيو 2010

الجنوب يتقدم ومصر محلك سر..

بالنظر للتطورات السياسية والاقتصادية والعسكرية الحادثة في دول مثل الصين وروسيا الاتحادية وإيران والهند وتركيا والبرازيل.. إلخ، ومع استمرار جثوم فخامة الرئيس على أنفاس المصريين، أرجح أن أفق الخيارات الإستراتيجية أمامنا بات محصورا في تحسين شروط تبعيتنا القادمة للقوى الصاعدة.

الأحد، 28 مارس 2010

الأحمري وقاعدة في فقه الحركة..

يقول الدكتور محمد الأحمري في حديث له عن فضل الله ".. اضطر حزب الله أن يخالف الشيخ ويسند مرجعيته أو ولاءه لطهران، لأسباب منها مالية وسياسية، ولسبب كبير لا يناقش كثيرا، وهو أن الأحزاب القارة لا تتحمل أن يقودها مفكر جوال الفكر، إذ يمكنه أن ينشئها ويربّط أسسها، ثم ينطلق هو فتتجمد هي، وتلك سنة راسخة مدى الدهر، وتلتزم بها طبائع العقول والفطر، فالأحزاب والحكومات تحب الإداري البيروقراطي الثابت".

الجمعة، 1 يناير 2010

البرادعي.. هل يكذبه قومه؟

مع الفارق الكبير؛ ما أشبه موقف االدكتور محمد لبرادعي اليوم بموقف نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، كلاهما اتبعه الشباب وأولو الألباب، بينما لم يكذبه إلا أصحاب المصالح الرخيصة وبخاصة زعماء الأحزاب الورقية. أخالفه الرأي كثيرا؛ لكني أراه ضوءا في آخر النفق المظلم.

الثلاثاء، 8 ديسمبر 2009

عمار.. أكبر.. أنتوني وعمارة يعقوبيان

شاهدت منذ بضعة أيام فيلما من أفلام الممثل الهندي العبقري أميتاب باتشان، وهو أحد أبرز الأفلام الهندية التي أنتجت في أوائل الثمانينات. الممتع في الفيلم حكايته التي تدور حول ثلاثة إخوة تاهوا من أمهم وهم صغار؛ وفقدت هي بصرها، ثم جمعهم القدر، وعرفوا أنهم إخوة، وجمعت بينهم أمهم بعد أن استردت بصرها. لكن الأكثر إمتاعا أن تدرك أن الفيلم يجعل الإخوة الثلاثة رمز لمسلمي الهند ومسيحييها وهندوسيها، وأن الأم هي الهند. كم هي عبقرية سينيما بوليوود، وكم حزنت لك يا مصر يعقوبيان.

السبت، 21 نوفمبر 2009

لاعب جاهل يتحكم بالعلاقات الدولية

تسليط الأضواء المبالغ فيه على لاعبي كرة القدم جعل قدرة شخص جاهل على التلاعب بالعلاقات بين الشعوب أقوى من قدرات الإدارات والوزارات والحكومات. إنها مصيبة المجتمع الاستهلاكي التي كان قدامى الإسلاميين يحذروننا من خطورتها.

الجمعة، 20 نوفمبر 2009

مصر والجزائر.. مصائب احتراف الكرة

مليارات أنفقوها على تأهيل 25 لاعبا فقط لكأس العالم في كل بلد؛ ولم يتبق لرجل الشارع إلا المشاهدة. ماذا لو تم إنفاق مليارات كأس العالم على رياضة الأطفال ورجل الشارع العادي لتخليصه من الأمراض والأوهام؟

الخميس، 19 نوفمبر 2009

الرياضة والمصالح.. أيهما أفسد أخلاق الناس؟!

ما حدث في مباراة مصر والجزائر بتصفيات كأس العالم أثبت أن السياسة ومصالح النخبة الاقتصادية يمكن أن تفسد كل قيمة جميلة في حياتنا إذا ما غاب وعي الناس عن الحقائق. إلا إذا كان الناس يصدقون أكذوبة الحماس الرياضي.

الاثنين، 12 أكتوبر 2009

الغرض من وراء تضخيم أخطاء شيخ الأزهر

برأيي أن الغرض من وراء تضخيم أخطاء فضيلة شيخ الأزهر محمد سيد طنطاوي أن يبرر للحكومة فاقدة الشرعية أية محاولة للقيام بتعديل قانون شيخ الأزهر لتتمكن من التلاعب به وفق هواها في المستقبل. سامح الله الشيخ!

الاثنين، 14 سبتمبر 2009

Jooda Akbar والشقاق المصري الأكبر

شاهدت قبل أيام الفيلم الهندي الرائع Jooda Akbar الذي خلب لب المشاهدين في السينيما وعلى شاشات الفضائيات. هي قصة مباشرة في حديثها عن العلمانية؛ تدور أحداثها بين سلطان هندي مسلم أمي لا يعرف القراءة؛ وابنة جميلة لحاكم إحدى الولايات الهندية؛ في فترة مزقت فيها الحرب الأهلية الهند. وقد فرضت عليهما وقائع السياسة الزواج قبل أن يطغى الحب بينهما بسبب حسن خلق الطرفين؛ كانت الزوجة سلاح المعرفة: علمت السلطان القراءة والكتابة، وكان السلطان العقل المدبر لوحدة الهند والتوفيق بين نقيضيها المركزيين بروح قبلت زواجا من فتاة غير كتابية، كما كان القوة التي صانت الزوجة كما صانت الهند؛ لتنتج هند موحدة قوية.

الأربعاء، 8 يوليو 2009

لماذا يرفضون التبشير بالتشيع في مصر؟


لست شيعيا ولا متشيعا؛ وإن كنت أعشق آل بيت النبوة. لكني أتحفظ عند معارضة بعض رموزنا السنة الكرام التبشير بالتشيع في مصر. لقد أصبح حال الدعاة السنة مزر؛ وإمكاناتهم واهنة، ويحتاجون لتحد حقيقي لكي يفيقوا.

الأحد، 4 يناير 2009

تغير الزمن ولم يتغير منهج الإفتاء

برغم تعقيد الواقع الذي نحياه؛ تجد المفتين يتصدون لقضايانا بالغة التعقيد ببساطة منقطعة النظير. ولم يكلف أحدهم نفسه أن يستشير متخصصا قبل الفتوى، ويتناسون أن النبي صلى الله عليه وسلم رجع لأهل الخبرة في أكثر من واقعة؛ أبرزها واقعة اختيار معسكر المسلمين في غزوة بدر.

الجمعة، 2 يناير 2009

التطرف العقائدي والاجتزاء في العودة للوحي


كلما قرأت في كتب العقيدة الخاصة بأتباع فضيلة الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله؛ أتساءل: أين وثيقة المدينة التي أبرمها الرسول صلى الله عليه وسلم اتفاقية بين كل الأطراف المقيمين في المدينة النبوية بعد وصوله إليها؟ فبدلا من استيعاب هذه الوثيقة وروحها؛ تمسك إخواننا - هداهم الله - بقواعد جزئية؛ ليشرعوا بعد تضخيمها في تكفير أهل الملة.

الخميس، 1 يناير 2009

خلاف السنة والشيعة.. إخفاء الرؤوس بالرمال

يخشى كثير من الدول العربية؛ وبخاصة بعض الأشقاء في الخليج من المشروع القومي الصفوي الإيراني، وبدلا من بناء مشروع إنمائي قومي عربي؛ فإنهم يلجأون للسب والشتم والتكفير والتحالف مع الغرب لهدم هذا المشروع، ولا يكتفون بهذا؛ بل يصورون إيران على أنها العدو ولا يوجهون كلمة لدولة الاحتلال الصهيونية.

الاثنين، 12 مارس 2007

أيهما أغلى.. الدستور أم الإرادة الوطنية؟

إلى النخبة المصرية التي مزقت توافقاتنا الوطنية بسبب اللعبة الحكومية الخاصة بالمادة الثانية من الدستور.. متى كان الدستور محترما في عهد فخامة الرئيس مبارك؟ ثم.. أيهما أغلى على قلب وطننا وأهله: دستور غير محترم أم توافقنا الوطني الذي بنيناه بالدم والعرق والدموع؟!!

الخميس، 1 مارس 2007

من مأثورات محمد الغزالي: حرية التعبير وأفق التعامل مع الخطأ

من مأثورات فضيلة الشيخ محمد الغزالي؛ مهما اختلفنا مع بعض ما يطرح، قوله: "إن حرية الرأي لا تعني حماية الخطأ وإعطاءه حق الحياة. وأقصى ما يناله الخطأ أن يعيش ريثما يعدم ويتوارى. والمنهج الذي نختاره أن نحارب الفكرة بالفكرة". رحمه الله.