الثلاثاء، 8 ديسمبر، 2009

عمار.. أكبر.. أنتوني وعمارة يعقوبيان

شاهدت منذ بضعة أيام فيلما من أفلام الممثل الهندي العبقري أميتاب باتشان، وهو أحد أبرز الأفلام الهندية التي أنتجت في أوائل الثمانينات. الممتع في الفيلم حكايته التي تدور حول ثلاثة إخوة تاهوا من أمهم وهم صغار؛ وفقدت هي بصرها، ثم جمعهم القدر، وعرفوا أنهم إخوة، وجمعت بينهم أمهم بعد أن استردت بصرها. لكن الأكثر إمتاعا أن تدرك أن الفيلم يجعل الإخوة الثلاثة رمز لمسلمي الهند ومسيحييها وهندوسيها، وأن الأم هي الهند. كم هي عبقرية سينيما بوليوود، وكم حزنت لك يا مصر يعقوبيان.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق