الاثنين، 16 أغسطس، 2010

كم أخشى على مصر من المغامرين

أوقفت الاجهزة الأمنية سفينة ملأى بالمتفجرات قادمة من دولة الاحتلال الصهيوني، يملكها ابن مطران مدينة بورسعيد المصرية؛ لتفتح باب فهم ظهور الأسلحة بوفرة في أيدي الرهبان والرعايا المسيحيين مع كل طارئ يتعلق بالكنيسة. كم أخشى على مصر من المغامرين غير مدركي ذرائع المصالح الاستعمارية التي تستهدف تفكيك مصر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق